السبت

بمجهودات اهلية متواضعة نساء حي اهل باريك يقمن مركز تغذية في الحي


مبادرات صغيرة هنا وهناك لكن رمزيتها كبيرة وتدل علي صلابة المكافحين في هذا الجزء من الوطن ضد الجوع والبطالة فتحت ظل شجرة وارفة وسط حي اهل باريك في كنكوصه رقم 2 يجلس مجموعة من الأطفال يحتسون غذاءهم الساخن انها  الصورة الخارجية لمركز تغذية انشاته نسوة الحي ..
 وتقول السيدة مي منت محمد الامين رئيسة المركز انهن بدأن يلاحظن أمراضا مرتبطة بنقص التغذية كتأخر نمو الأطفال مما جعلهن يقمن بهذه المبادرة حيث يقمن بجمع مبلغ رمزي يتمثل في 100 أوقية لكل طفل ويشترون مواد أولية من السوق ويقومون بصناعة الحساء للأطفال
وقالت رئيسة المركز أنهن لاحظن تحسنا في وزن بعض الأطفال مع أن التجربة لازالت وليدة وفي بدايتها ..
ويستهدف هذا المركز الأهلي حاليا أزيد من 67 طفل وهم في ازدياد .حسب السيد الرئيسة
ويعاني المركز من نقص الأدوات مما يضطر النسوة لإعارتها من المنازل المجاورة ، ويتمنين وجود دعم من جهات اكبر مقدرة علي الأقل بتوفير المواد الغذائية للأطفال وتكوين النساء في مجالات التغذية ..
ويعتمد المركز علي مساهمات الأهالي بشكل كلي رغم الظروف الصعبة التي تمر بهم في عامهم هذا إلا أن هذا قد يدخل ضمن ( أجوع أنا ولا يجوع أولادي ) ..



النساء يوزعون الحساء

رئيسة المركز تقدم الغذاء للاطفال 

0 التعليقات:

بلدان الزوار

free counters

 
Design by Wordpress Theme | Bloggerized by Free Blogger Templates | coupon codes تعريب : ق,ب,م