الأحد

في كيفة : الفتاة فالة منت الداه تحطم القيود الاجتماعية العقيمة


بامر من قاضي محكمة مقاطعة كيفة قام السيد يسلم ولد اح إمام المسجد الجامع الكبير في سكطار بعقد قران السيدة فالة منت الداه ( من  تنواجيو) علي السيد سيدي ولد حمادي ( من  اقركذاي) ، بعد صعوبات عديدة اعترضت هذا الزواج المثير,
حيث كان السيد سيدي تقدم لطلب يد السيد فالة علي سنة الله ورسوله من والدها القاطن في عرفات لكن الأخير رفض نظرا لعدم التكافؤ النسبي ،، وتحت إصرار الفتاة تم اتهامها رفقة خطيها من طرف أهلها  في عرضيهما وتم توقيفهما لدي الشرطة في نواكشوط قبل أن تطلق سراحهما بعد ان لم يثبت شيء يدينهما ...
بعد ذالك هاجرت السيدة فالة الي كيفة حيث مسقط راسها لتجد سندا من منظمة كورداك التي آوتها وعندما عرضت قضيتها علي القاضي وحضر أبوها  رافض قبول الزواج فاضطر القاضي باتخاذ إجراء الزواج
وتثير هذه القضية الرأي العام الاجتماعي في كيفة بشكل كبير لأنها تسلط الضوء علي سلسلة التابوهات التقليدية التي تعيق الحياة السلسة في المجتمع ، حيث تعاني المرأة الموريتانية من انغلاق دائرة الاختيار علي أبناء العمومة في الغالب الأعم وهو ما يسبب انتشار ظواهر اجتماعية سيئة تتعلق بالعنوسة وانتشار الرذيلة والانغلاق الاجتماعي، فمتى يطبق الموريتانيون حديث الرسول (ص) ( إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه)؟
من اليمين الزوج سيدي و في الوسيط زينب منت سيدين رئيسة شبكة كورداك غير الحكومية ثم فالة يسارا
صورة كيفة انفو 

0 التعليقات:

بلدان الزوار

free counters

 
Design by Wordpress Theme | Bloggerized by Free Blogger Templates | coupon codes تعريب : ق,ب,م